A PHP Error was encountered

Severity: Notice

Message: Only variable references should be returned by reference

Filename: core/Common.php

Line Number: 239

  فوائدُ عقدية من قصة الإفك (1) فضيلة أهل بدر :  و ذلك أن عائشة رضي الله عنها أنكرت على أم مسطح عندما قالت : تعس مسطح ، فقالت : " بئس ما قلتِ ، أتسبين رجلاً شهد بدرًا " .قال الحافظ : و فيه تقوية لأحد الاحتمالين في قوله صلى الله عليه و سلم : " إنّ الله قال لهم : اعملوا ما شِئتم فقد غفرتُ لكم " ، و أن الراجح أنَّ المراد بذلك أن الذنوب تقع منهم لكنها مقرونةٌ بالمغفرة ؛ تفضيلاً لهم على غيرهم بسبب ذلك المشهد العظيم . فتح الباري (8 /480) (2) النبي صلى الله عليه و سلم لا يعلم الغيب :  و يتَّضح ذلك من استشارته صلى الله عليه و سلم لأهل بيته ، و يتضح أيضًا من قوله صلى الله عليه و سلم لعائشةَ رضي الله عنها : " إن كنتِ ألمَمتِ بذنب فاستغفري الله ... " إلخ. (3) قضاء الله نافذ و لا بدّ : فمهما حاول الناس كتمان شيء ، فإنه يَظهر إذا أراد الله نفاذه ، و قد يقيِّض الله الأسباب لذلك ؛ فعائشة رضي الله عنها تظل شهرًا لا تعلم شيئًا ، فلما أراد الله إظهار ذلك لها ، قيَّض السبب بخروج أم مسطح معها ، ثم تعثُّرها في مِرطها ، ثم دعائها على مسطح ... إلى أن انكشف لعائشة رضي الله عنها ما كان مكتومًا عنها . (4) صِدقه صلى الله عليه و سلم فيما بلغ به عن أمره :  قال ابن أبي جمرة : " إن ما اتَّفق للنبيِّ صلى الله عليه وسلم في هذه النازلة من كونه لم يعلم الأمر فيها ، دلَّ ذلك على معجزته و صِدقه في كل ما جاء به عن ربِّه عز وجل ؛ لأنه صلى الله عليه و سلم أتى بأشياءَ خارقة للعادات ، و أخبر عن أشياء تكون إلى يوم القيامة ، و في هذه النازلة التي هي في أهله لم يكن له علمٌ حتى استشار غيرَه فيما يفعل ، فعُلم بذلك أنَّ الأمر ليس بيده ، و إنما يَعلم من الأشياء ما أطلعَه الله عليها و ما علَّمه إياها " . بهجة النفوس (3 /57)