A PHP Error was encountered

Severity: Notice

Message: Only variable references should be returned by reference

Filename: core/Common.php

Line Number: 239

موقع السيدة عائشة - الغيبة
الإثنين الموافق لـ 24 سبتمبر 2018

 

معرض الصور   شاركنا المرئيات الصوتيات المنتدى عن الموقع الرئيسية
     
 
 
     
     
الغيبة
تحت قسم أحاديث و مرويات عائشة رضي الله عنها
تاريخ الاضافة 2014-09-16 00:49:10
المشاهدات 1054
أرسل الى صديق اطبع حمل المقال بصيغة وورد ساهم فى دعم الموقع Bookmark and Share

 

عن عائشة رضي الله عنها قالت : " حكيت للنبي صلى الله عليه و سلم رجلًا  .

فقال : ما يسرني أنّي حكيت رجلًا و أّن لي كذا و كذا .

قالت : فقلت : يا رسول الله ، إنّ صفية امرأة ، و قالت بيدها هكذا ، كأنّها تعني قصيرة .

فقال : لقد مزجت بكلمة لو مزجت بها ماء البحر لمُزج " .


و في لفظ لأبي داود : " فقال : لقد قلت كلمة لو مُزجت بماء البحر لمزجته .

قالت : و حكيت له إنسانًا ، فقال : ما أحب أنّي حكيت إنسانًا و أنَّ لي كذا و كذا " .

 

 

[5735] رواه أبو داود (4875) ، و الترمذي (2502) ، و أحمد (6/189) (25601) ، قال الترمذي : حسن صحيح ، و صححه ابن دقيق العيد في ( الاقتراح ) (118) ، و الشوكاني في ( الفتح الرباني ) (11/5593) ، و الألباني في ( صحيح سنن أبي داود ) (4875) ، و الوادعي في ( الصحيح المسند ) (1615) ، و قال : على شرط الشيخين .

 



( قوله : " و قالت بيدها " أي أشارت بها ( تعني قصيرة ) ، أي تريد عائشة كونها قصيرة ، و في المشكاة قلت : للنبي صلى الله عليه و سلم حسبك من صفية كذا و كذا تعني قصيرة .

" لقد مزجت بكلمة "  أي أعمالك ، " لو مُزج " بصيغة المجهول ، أي لو خلط ( بها ) أي على تقدير تجسيدها ، و كونها مائعة ( لمُزج ) بصيغة المجهول أيضًا ، و المعنى تغير و صار مغلوبًا .


و في المشكاة : لقد قلت كلمة لو مزج بها البحر لمزجته ، قال القاري : أي غلبته و غيرته .

قال القاضي : المزج الخلط و التغيير بضم غيره إليه ) .


[5736] ( تحفة الأحوذي ) للمباركفوري (7/177)



( و قوله : " ما أحب أنّي حكيت إنسانًا " : أي فعلت مثل فعله أو قلت مثل قوله منقصًا له يقال حكاه و حاكاه ، قال الطِّيبي : و أكثر ما تستعمل المحاكاة في القبيح .

" و أنّ لي كذا و كذا " : أي لو أُعطيت كذا و كذا من الدنيا أي شيئًا كثيرًا منها بسبب ذلك ، فهي جملة حالية واردة على التعميم و المبالغة ، قال النووي : من الغيبة المحرمة المحاكاة بأن يمشي متعارجًا أو مطاطيًا رأسه ، أو غير ذلك من الهيئات ) .

 

[5737] ( فيض القدير ) للمناوي (5/524)

 







Bookmark and Share


أضف تعليق
 
     
   
     
     
جميع الحقوق محفوظه تصميم وتطوير